الجامعة العربية تحتفل باليوم العالمى للتنوع الثقافى

الجامعة العربية تحتفل باليوم العالمى للتنوع الثقافى

أحمد أبو الغيط

تحتفل الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يوم الأحد المقبل، باليوم العالمى للتنوع الثقافى والذى أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 21 مايو، يوماً عالمياً للتنوع الثقافى من أجل الحوار والتنمية، وذلك فى ديسمبر عام 2002.

واعتبرت الجامعة العربية فى بيان صحفى، الخميس، أن هذه المناسبة تمثل فرصةً لكافة الجهات المعنية فى مجال الثقافة للعمل على تعزيز الثقافة بتنوعها وبأشكالها كافة سواء التراث الثقافى المادى وغير المادى أو الصناعات الثقافية الإبداعية.

وأكد البيان أن اليوم العالمى للتنوع الثقافى، يمثل إتاحة فرص جديدة لتحقيق التنمية المستدامة، وتشجيع الصناعة الإبداعية ومباشرة المشاريع التجارية فى مجال الثقافة حيث تعتبر عنصراً فاعلاً لتحقيق التنمية المستدامة، بالإضافة إلى أهمية دور الثقافة فى نبذ العنف والتسامح ومواجهة التطرف الفكرى المتعصب، وتحقيق الأمن والسلام.

وأشارت الجامعة العربية إلى أنها تنظم وتشارك فى العديد من المؤتمرات التى تهدف إلى تنمية الثقافة والإبداع، منها المؤتمر العربى للثقافة والإبداع الذى عقد فى 8 فبراير الماضى، ويوم التراث الثقافى العربى الذى يوافق 27 فبراير من كل عام، والمنتدى العربى للنهوض باللغة العربية ويعقد بصفة دورية بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى للغة العربية فى 18و19 ديسمبر من كل عام.

وأكدت أهمية بناء العقل من خلال المشاريع التنموية والفكرية والبرامج الثقافية والإبداعية التى تخدم الإنسانية، وتساهم فى تحقيق المزيد من السلام العالمى، وذلك تنفيذا لأهداف خطة التنمية المستدامة 2030 التى اعتمدتها الأمم المتحدة فى عام 2015.