أنباء سارة من وزيرة التخطيط عن زيادة الاستثمارات ومعدلات النمو

أنباء سارة من وزيرة التخطيط عن زيادة الاستثمارات ومعدلات النمو

استثمارات ومصانع جديدة – أرشيفية

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، إن هناك مؤشرات إيجابية تدل على تعافى الاقتصاد المصرى، ومنها تحقيق نموٍ اقتصادى بنحو 3.9%، وزيادة الاستثمارات الكلية بنحو 27%، وزيادة صافى الاحتياطات الدولية إلى 28.52 مليار دولار.

جاء ذلك، خلال مناقشة وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، اليوم الخميس، مع سفراء دول الاتحاد الأوربى، مؤشرات تحسن وتعافى الاقتصاد المصرى فى إطار خطة الإصلاح الاقتصادى التى تنفذها الحكومة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة الاجتماعية والاقتصادية ورؤية 2030.

وأضافت الوزيرة: "خطة الحكومة تستهدف توجيه نسبة 60% من الاستثمارات الحكومية لتطوير البنية الأساسية بحيث تكون أكثر جذبًا للاستثمارات الخاصة المحلية والأجنبية، وخصوصًا فى مجالات "النقل، والصناعة، والكهرباء"، كما أن الحكومة تولى أهمية للعنصر البشرى باعتباره العنصر الحاسم فى نجاح أو إخفاق جهود التنمية".

وتابعت: "خطة عام 2017 / 2018 تستهدف توجيه نسبة 34% من الاستثمارات الحكومية لقطاعات التنمية البشرية، والاجتماعية، وتستحوذ مشروعات الصحة على نسبة 49% يليها مشروعات التعليم والتدريب بنسبة 28% ثم مشروعات البحث العلمى بنسبة 23%.