الخارجية الألمانية تتشاور مع مصر حول مكافحة الإرهاب

الخارجية الألمانية تتشاور مع مصر حول مكافحة الإرهاب

السيسى وميركل

استضافت وزارة الخارجية الألمانية، يومى 15 و16 مايو الجارى، الاجتماع الأول للمشاورات الثنائية المصرية الألمانية، حول موضوعات مكافحة الإرهاب الدولى.

وضم الوفد الألمانى ممثلين عن الوزارات والأجهزة الفيدرالية المعنية بمكافحة الإرهاب، برئاسة مدير إدارة الأمم المتحدة ومكافحة الإرهاب الدولى بوزارة الخارجية الألمانية، ورأس الوفد المصرى الوزير مفوض خالد عزمى، مدير وحدة مكافحة الإرهاب الدولى بوزارة الخارجية، كما ضم ممثلين عن الوزارات وأجهزة الدولة المعنية بملف مكافحة الإرهاب الدولى.

وتناولت المشاورات بين الجانبين المصرى والألمانى تبادلا للآراء والتقديرات بشأن مختلف التهديدات الإرهابية التى تواجه مصر وألمانيا والجوارين الإقليميين فى منطقة الشرق الأوسط وأوروبا، إلى جانب استعراض أوجه تعزيز التعاون الثنائى فى مجال مكافحة الإرهاب الدولى اتصالا بما تشهده العلاقات الثنائية بين البلدين حاليا من طفرة فى مختلف المجالات، والتى تُوجت بالزيارة التى قامت بها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى القاهرة يومى 2 و3 مارس الماضى.

تناول الجانبان أيضا أوجه التنسيق بين البلدين حول موضوعات مكافحة الإرهاب الدولى فى المحافل الدولية ذات الصلة خاصة الأمم المتحدة والمنتدى العالمى لمكافحة الإرهاب.