وزارة التموين توضح مصير البقالين المتخلفين عن سداد المبلغ التأميني
وزارة التموين

وزارة التموين توضح مصير البقالين المتخلفين عن سداد المبلغ التأميني

قال محمد سويد، المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين، إن قرار الوزير الدكتور علي المصيلحي، بشأن إلزام بقالي التموين بسداد مبلغ تأميني يقدر بـ25% من قيمة إجمالي السلع التموينية التي يتم استلامها من مخازن شركتي المصرية والعامة لتجارة الجملة وصرفها للمواطنين من خلال البطاقات؛ يأتي لضمان وصول السلع إلى المواطنين المنتفعين من الدعم.

ونفى سويد، في تصريحات للمصدر 24، ضعف إقبال بقالي التموين على سداد المبلغ التأميني، مؤكدًا تزايد أعداد بقالي التموين ممن يسددون المبلغ التأميني، خاصةً بعد مد مهلة السداد حتى السابع من ديسمبر المقبل.

واستنكر سويد، اعتراض بعض بقالي التموين، قائلًا: “دي فلوس هتكون موجودة في حسابهم، بمثابة خطاب ضمان، تدفع مرة واحدة فقط، وفي حالة خروج البقال من هذا النشاط يتم استرجاع المبلغ بالكامل”، مؤكدًا: “التأمين يحدد من قبل البقال، يدفع مرة واحدة، مما لا يعطل الأرباح أو الاستثمارات”، لافتًا إلى أن النظام الجديد يضمن لهم الحصول على هامش الربح يومياً من خلال التحويل على حساب البقال.

وتابع المتحدث باسم وزارة التموين، فيما يخص موقف الوزارة من المتخلفين عن السداد: “إحنا عندنا 30 ألف بقال تمويني، ونصف هذا العدد يكفي لتغطية مستحقي الدعم على مستوى الجمهورية”، مشيرًا إلى أن هناك أكثر من 10 آلاف طلب مقدم للدخول في مشروع جميعتي، وأكثر من 20 ألف طلب للالتحاق لمنظومة بقالي التموين وفقًا للشروط الجديدة، وبالتالي تأخر البقال عن السداد يعني رغبته في الخروج من المنظومة.

يذكر أن الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، أصدر أول أمس الإثنين، قرارًا بمد مهلة سداد المبلغ التأمين لبقالي التموين، والمقدر بـ25% من قيمة السلع المدعمة التي يحصل عليها البقالين لصرفها لأصحاب البطاقات التموينية حتى السابع من ديسمبر المقبل عوضًا عن 20 نوفمبر الجاري.