«البحوث الإسلامية» عن تدخلات مستشار شيخ الأزهر: «هاتوا دليل»

«البحوث الإسلامية» عن تدخلات مستشار شيخ الأزهر: «هاتوا دليل»

الدكتور محيى الدين عفيفى

نفى الدكتور محيى الدين عفيفى، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، ما نشر فى بعض الصحف عن تدخلات مستشار شيخ الأزهر فى اختيار مبعوثى الأزهر للخارج ومشاركته فى لجان الاختيار، مؤكدا أن هذا الكلام عار تمامًا من الصحة.

وأضاف عفيفى، فى بيان له اليوم، أنه فيما يتعلق بمسألة اختيار مبعوثى الأزهر فإن لجان اختيارهم تُشكل من أعضاء هيئة التدريس بجامعة الأزهر فى التخصصات المختلفة حسب التخصصات المطلوبة للابتعاث وهو ما يعلن عنه رسميا فى كل مسابقة ويتم نشر متابعات مستمرة للجان بالصور فى كل الصحف.

وأوضح الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية أن شيخ الأزهر حرص على أن تشتمل اللجان المشكلة لاختيار المبعوثين على عدد من السفراء بوزارة الخارجية، لأهمية جانب البروتوكول فى عمل المبعوث خصوصا فى المناسبات واللقاءات المختلفة التى يشارك فيها المبعوثون، ومن ثم فإن مستشار شيخ الأزهر محمد عبدالسلام لم يشارك فى أى مرحلة من مراحل اختيار المبعوثين سواء فى الشفوى أم المقابلة الشخصية ولم يتدخل من قريب أو بعيد فى هذا العمل أو غيره من مهام المجمع لأن ذلك من صميم عمل مجمع البحوث الإسلامية.

وتابع الأمين العام لمجمع البحوث قائلًا: "إنه مما يؤكد هذا الكلام أنه لا يوجد أى دليل على ذلك ومن كان لديه دليل فليأتنا به ونحن نتحمل كامل المسؤولية عن هذا الكلام وبهذه المناسبة نطالب وسائل الإعلام والإعلاميين أن يتحروا الدقة وأن يتثبتوا فيما ينشروا من معلومات منعًا لإثارة الفتن فى المجتمع".