بحلول 2026.. مصر نافذة روسيا لأسواق إفريقيا والشرق الأوسط

بحلول 2026.. مصر نافذة روسيا لأسواق إفريقيا والشرق الأوسط

وزير الصناعة والتجارة الروسى دينيس مانتوروفوزير الصناعة والتجارة الروسى دينيس مانتوروف

أعلنت وزارة التجارة والصناعة الروسية، أن مصر ستكون نافذة موسكو للأسواق الإفريقية والشرق الأوسط، ومع حلول عام 2026 ستحقق أرباحا لمنتجات وسلع بقيمة بقيمة 3.6 مليار دولار.

وأوضحت وزارة التجارة الروسية، خلال بيان صادر عنها نقلته وكالة "نوفوستى"، أنها بصدد تنفيذ مشروع منطقة صناعية روسية فى مصر، سيستغرق 13 عاما، وسيتطلب استثمارات بنحو 7 مليارات دولار.

ومن الشركات الروسية المهتمة بالمنطقة الصناعية فى مصر "مصنعو السيارات والشاحنات مثل مجموعة "GAZ"، و"كاماز"، كما أبدت شركات طاقة روسية مثل "غازبروم نفط"، الذراع النفطى لـ"غازبروم"، و"تات نفط" اهتماما بتوطيد صناعات أيضا فى المنطقة.

يشار إلى أن إنشاء المنطقة الصناعية، سيعزز التعاون الاقتصادى بين روسيا ومصر، فضلا عن زيادة التبادل التجارى بين البلدين، الذى بلغ العام الماضى 4 مليارات دولار تقريبا.