«دينية النواب»: اجتماع طارئ لإنقاذ المساجد الأثرية

«دينية النواب»: اجتماع طارئ لإنقاذ المساجد الأثرية

نواب البرلمان فى أحد المساجد الأثرية

أكد الدكتور أسامة العبد، رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، أن الإهمال الشديد الذى شهدته اللجنة فى المساجد الأثرية بالدرب الأحمر لن يمر مرور الكرام، وأضاف: "سنحاسب المسؤولين عن هذا التقصير".

وأضاف العبد فى بيان له اليوم الأربعاء أن هناك العديد من المساجد مغلقة منذ فترة زمنية طويلة ولم يتم اتخاذ أى خطوة فيها لإعادة افتتحها، موضحا أن اللجنة الدينية ستعقد اجتماعا مشتركا بينها وبين وزيرى الأوقاف والآثار، لمناقشة من يتحمل مسؤولية غلق هذه المساجد وكيفية إعادة ترميمها وافتتاحها مرة أخرى فى أقرب وقت، مشيرًا إلى أن العديد من أهالى الدرب الأحمر قدموا شكاوى كثيرة للجنة بسبب غلق المساجد الأثرية.

وأشار رئيس اللجنة الدينية إلى أن أجهزة شركة المقاولون العرب موجودة لترميم هذه المساجد ولكنها متوقفة عن العمل بسبب التضارب بين وزارة الآثار ووزارة الأوقاف، وهو ما يسبب ضررا واضحا للمساجد الأثرية ويتطلب الوقوف بحزم ضد هذا الإهمال.