مدير أكبر شركة بناء فى بيلاروسيا يعرض تنفيذ مشروعات بمصر

مدير أكبر شركة بناء فى بيلاروسيا يعرض تنفيذ مشروعات بمصر

الإسكان الاجتماعى

استقبل الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، سفير بيلاروسيا بالقاهرة، سيرجى ريشكوف، ومدير أكبر شركة للبناء تابعة لوزارة الإعمار فى بيلاروسيا، ومسؤولى الشركة.

وحضر اللقاء المهندس خالد عباس، مساعد الوزير للشؤون الفنية، والدكتور سيد إسماعيل، مستشار الوزير للمرافق، والمهندس محمد عبدالمقصود، رئيس جهاز العاصمة الإدارية الجديدة، حيث يقوم الوفد البيلاروسى بزيارة للمشروعات المختلفة المُنفذة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وفى كلمته قال مدير شركة البناء والتشييد البيلاروسية: "شركتنا هى ذراع وزارة الإعمار فى بلدنا للمشروعات خارج الدولة، ونحن نعمل منذ عشرات السنين فى أمريكا اللاتينية فى مشروعات عدة، منها بناء الإسكان الاجتماعى، بداية من مرحلة وضع مخطط المدينة، وتنفيذ البنية التحتية لهذه المدن، وصولًا إلى تنفيذ الوحدات السكنية والخدمات المختلفة، كما تقوم الشركة أيضًا ببناء المصانع، ومنها مصانع معدات البناء والطرق، وتجميع الجرارات، كما نقوم ببناء كل المواقع الخاصة بالمدن الصناعية، مثل مصانع الأسمنت والطوب وغيرها، والشركة تقوم أيضًا بإنشاء محطات توليد الكهرباء".

وأضاف: "زيارتنا اليوم هى أول زيارة بتمثيل عالٍ لمصر، للتعرف على الإمكانات والفرص لديكم، ونحن نسعى لإيجاد مجالات للتعاون والمساندة والمشاركة فى تنفيذ المشروعات بين الدولتين، فدائمًا نحن فى تعاملاتنا نستخدم الشراكة، ونحن نقدر كثيرًا علاقات الصداقة بين البلدين".

وقدم مسؤولو الشركة عرضًا لبعض المشروعات التى نفذوها، ومنها أكبر مصنع لتصنيع الطوب فى أمريكا اللاتينية، ومصنع تجميع سيارات النقل والجرارات الزراعية، مشيرين إلى أن جرارات بيلاروسيا تحظى بسمعة طيبة فى مصر، وكذلك مصنع أسمنت.

وأكد مدير الشركة أن مشروعاتهم فى الخارج تعتمد على العمالة المحلية فى المقام الأول، ولا يستخدمون سوى 15% من المهندسين والمسؤولين من بيلاروسيا.

واستعرض المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان، عمل قطاعات الوزارة المختلفة، قائلًا: "الوزارة مسؤولة عن قطاعات الإسكان والمرافق والمدن الجديدة، وتطوير المناطق العشوائية، وبالنسبة للإسكان، فعندنا مخطط لتنفيذ مليون وحدة سكنية ضمن مشروع الإسكان الاجتماعى، ولدينا منها حاليًا نحو نصف مليون وحدة ما بين وحدات نُفذت وسُلمت للمستفيدين، وأخرى فى مراحل التنفيذ المختلفة، هذا بخلاف برنامج الإسكان لمتوسطى الدخل الذى تتبناه الوزارة، لتنفيذ 150 ألف وحدة، يتم تنفيذ 55 ألفًا منها حاليًا، وسنبدأ فى الباقى تباعًا".

وأضاف عباس: "فى قطاع المرافق التحدى الأكبر الذى يواجهنا حاليًا هو الصرف الصحى، خاصة فى القرى، ولدينا خطة لرفع نسبة القرى المغطاة بالصرف الصحى خلال العامين المقبلين، وتم الحصول على قرض من البنك الدولى بنحو نصف مليون دولار، كمرحلة أولى، ومن المتوقع زيادتها، لتغطية 155 قرية فى 3 محافظات، هذا بخلاف ما توفره موازنة الدولة لهذا القطاع".

وقدم مساعد وزير الإسكان شرحًا موجزًا عن المدن الجديدة القائمة، أو التى تم البدء فى إنشائها حديثًا، مثل العاصمة الإدارية الجديدة، والعلمين الجديدة، وشرق بورسعيد، ومدن الصعيد، كما أشار إلى أن تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة يأتى على أجندة اهتمامات الوزارة حاليًا، ولدينا خطة محددة للانتهاء من الوحدات المطلوبة العام المقبل.

وفى نهاية الاجتماع تم الاتفاق على زيارة وفد بيلاروسيا للعاصمة الإدارية الجديدة، ومواقع الإسكان الاجتماعى فى مدينة بدر، مع طرح فرص التعاون بين البلدين، ومنها التعاون مع شركة المقاولون العرب فى دول إفريقيا، خاصة أن وفد بيلاروسيا سيعقد اجتماعًا مع مسؤولى المقاولون العرب.