وكيل الزراعة الأسبق: مصر تعانى من الفقر المائى وبديلنا المطر الصناعى

وكيل الزراعة الأسبق: مصر تعانى من الفقر المائى وبديلنا المطر الصناعى

محمد عبد الحميد نوفلمحمد عبد الحميد نوفل

قال الدكتور محمد عبدالحميد نوفل، وكيل وزارة الزراعة الأسبق، إن مصر تعانى من الفقر المائى، وربما يكون ذلك عائقًا أمام التوسع فى استصلاح الأراضى، إلا أن التطور التكنولوجى فى صالح مصر، لافتًا إلى إمكانية استخدام سحب السواحل الشمالية فى المطر الصناعى.

وأشاد نوفل، لبرنامج "8 الصبح"، المذاع على فضائية "dmc"، بما تقبل عليه مصر زراعيًا، خاصة بعد تقسيم قطاعات الوزارة إلى 3 قطاعات، ولكلٍ منها مختص قائم بها، وهى الصيد النيلى والبحرى، والإنتاج الحيوانى والداجنى، والزراعة واستصلاح الأراضى.

كما حذر وكيل وزارة السابق من استخدام المبيدات الزراعية دون رقابة، لافتًا إلى أهمية تفعيل دور لجنة السلامة الغذائية التى تم إنشاؤها منذ فترة، وضرورة مراقبة الأسواق، إضافة إلى دور الإعلام فى توعية المواطنين للوقاية من المبيدات الزراعية المستخدمة فى المحاصيل والثمار وكيفية الكشف عنها.

وأشار إلى مجموعة من الطرق التى تمكن ربات البيوت من اكتشاف المبيدات المستخدمة فى المحاصيل، ومنها أن تكون الثمرة لينة بشكل زائد عن الحد، أو ملاحظة أى تغير فى شكل أو رائحة أو لون الثمرة، موضحًا أن استخدام محلول قلوى لثوانٍ يزيل هذه المبيدات ويقتل الجراثيم والميكروبات والفيروسات من الثمار مع تركها لمدة يومين داخل الثلاجات قبل استخدامها.