فى غياب صلاح.. ليفربول يخسر كأس أودى بركلات الترجيح

فى غياب صلاح.. ليفربول يخسر كأس أودى بركلات الترجيح

محمد صلاح

توج فريق أتلتيكو مدريد الإسبانى، بكأس أودى الودية، التى أقيمت فى ألمانيا، عقب فوزه على ليفربول الإنجليزى بركلات الترجيح 4/5 عقب انتهاء الوقت الأصلى بالتعادل 1/1، فى المواجهة التى أقيمت بينهما مساء اليوم، فى المباراة النهائية.

أحرز النجم الشاب كايدى بارى، هدف التقدم للروخى بلانكوس فى الدقيقة 33 من زمن المباراة.

ثم أدرك فيرمينو التعادل لصالح ليفربول عن طريق ركلة جزاء فى الدقيقة 82 من زمن المباراة، التى غاب عنها الدولى المصرى محمد صلاح، بعدما قرر يورجن كلوب، مدرب ليفربول إراحة اللاعب بعد مواجهة الأمس.

وكان ليفربول تأهل إلى المباراة النهائية بعدما حقق فوزًا عريضًا على بايرن ميونخ الألمانى على ملعبه ووسط جماهيره بثلاثية نظيفة، أما أتلتيكو مدريد فتأهل بعدما تغلب بصعوبة على نابولى الإيطالى بهدفين مقابل هدف واحد.