أكدت شركة IDE المتخصصة في مجال تنظيم المناسبات العالمية، أن الطلب على العقارات الفاخرة شهد ازدياداً بشكل غير مسبوق في المنطقة، خاصة أن منطقة الخليج العربي شهدت خلال الفترات الماضية تغيرات ديموغرافية ونمواً اقتصادياً متسارعاً، إضافة إلى اقتراب موعد استضافة دبي لإكسبو 2020، وقطر لكأس العالم لكرة القدم 2022. وأشارت الشركة إلى أن الإحصاءات تدل على أن القطاع العقاري في الإمارات وحدها يوظف 821560 موظفاً، بنسبة 18.6% من إجمالي القوة العاملة، ويساهم بنسبة 13.3% من الناتج المحلي الإجمالي.
وفي هذا الإطار أعلنت IDE عن استضافتها للدورة ال11 من قمة الفندقة والضيافة بالشرق الأوسط في العاصمة القطرية الدوحة، يومي 17 و18 مايو 2017. وتتضمن قمة الفندقة والضيافة في الشرق الأوسط 2017 برنامجاً مكثفاً يمتد ليومين، ويهدف لمساعدة مالكي الفنادق ومشغليها والمطورين العقاريين، والمهندسين، والمصممين، والاستشاريين، ومقدمي الخدمات، والمستثمرين، وجميع العاملين في قطاع الضيافة والعقار، على تحقيق أفضل العائدات مقابل منتجاتهم وخدماتهم واستثماراتهم.