18 ألف متظلم بالثانوية العامة.. و«التعليم»: لم نستعجل النتيجة

18 ألف متظلم بالثانوية العامة.. و«التعليم»: لم نستعجل النتيجة

امتحانات الثانوية العامة بالإسكندرية

قال خالد عبدالحكم، مدير عام الامتحانات بوزارة التربية والتعليم، إن لجان النظام والمراقبة على مستوى الجمهورية تلقت حتى أمس الإثنين، 18 ألف تظلم من طلاب الثانوية العامة، وستبدأ من اليوم الثلاثاء، إطلاع الطلاب المتظلمين على النسخ المصورة.

وقال عبدالحكم إن قبول التظلمات بدأ أول أمس الأحد وسيستمر لمدة شهر، مستنكرا ما ذكرته بعض الصحف من استعجال الوزارة عملية التصحيح، وهو ما أفضى الى نسب نجاح متدنية على حد قولهم.

وأوضح أنه ورئيس عام الامتحان، الدكتور رضا حجازى، اتفقا مع الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، على إعلان موعد متأخر لظهور النتيجة مغاير لموعدها الحقيقى، تجنبا للضغط على الكنترولات، حيث أعلن فى وسائل الاعلام أن النتيجة ستظهر بعد يوم 20 يوليو، بينما كان مخطط اعتمادها وإعلان الأوائل يوم 12 يوليو وإرسال النتيجة للمدارس يوم 13.

وأشار إلى أن هذا الموعد طبيعى ومتوافق مع سير عملية التصحيح، حيث إن اللجان انتهت من كل التقديرات للمواد قبل إجازة العيد فيما عدا كيمياء اللغات والمواد التى جرى امتحانها يوم الخميس 22 يونيو الماضى، مضيفا أنه عقب العودة من إجازة العيد والموافق 28 يونيو الماضى، واصلت اللجان عملها وانتهت من عملية التصحيح يوم 3 يوليو تحديدا.

وبشأن ما وصفه البعض بتدنى نسبة النجاح، أرجع خالد عبدالحكم ذلك الى اعتماد نسبة من الطلاب على توقعات المدرسين بتجاهل أجزاء معينة والتركيز على أخرى من المنهج، وهو أمر غير مقبول.