تعليق مرصد الإفتاء على دعوة مفتى داعش للهجرة إلى مصر

تعليق مرصد الإفتاء على دعوة مفتى داعش للهجرة إلى مصر

تنظيم داعش

أكَّد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية أن تنظيم داعش الإرهابى بات يتخبط فى قراراته وأفعاله فى ظل هزائمه المتكررة ومقتل زعيمه أبى بكر البغدادى.

وأوضح المرصد أن دعوة مَن يزعم أنه مفتى داعش عناصرَه للفرار إلى أرض الميعاد تؤكد هزيمة التنظيم واندحاره فى جميع المعارك التى خاضها التنظيم، فضلًا عن انكسار معنويات عناصره.

ولفت المرصد إلى أن هذه الدعوة المزعومة تهدف إلى إيجاد متنفس جديد لعناصر داعش من الإرهابيين ليعيدوا لمَّ شملهم فى منطقة جديدة ليذيقوا أهلها مزيدًا من الفظائع والجرائم التى يرتكبها التنظيم باسم الدين وهو منه براء.

وذكر المرصد أن مفتى داعش المزعوم أو أحد قيادات التنظيم لم يأتِ من قَبْلُ على ذِكر فلسطين أو توعَّد إسرائيل بالحرب أو التدمير، بل إن إسرائيل استقبلت جرحاه فى مستشفياتها وقامت بعلاجهم وإمداد التنظيم بالدعم والسلاح.

وأضاف أن دعوته للهجرة إلى فلسطين إنما جاءت من أجل إثارة مشاعر المسلمين والمتاجرة بها، واستمالتهم إلى التنظيم، خاصةً فى ظل الانتهاكات الإسرائيلية التى شهدتها مدينة القدس والمسجد الأقصى مؤخرًا، إضافةً إلى أهمية القضية الفلسطينية بالنسبة للأمة الإسلامية؛ ولذلك يحاول التنظيم أن يُظهر نفسَه زورًا وبهتانًا على أنه يدافع عن قضايا الأمة وأنه نصير الضعفاء والمظلومين.