3 أسباب تمنع زواج عمرو دياب و دينا الشربيني

أثيرت الشائعات مؤخرًا حول زواج عمرو دياب سرًا من الفنانة دينا الشربيني، وإقامة حفل زفاف سري حضره بعض أصدقائها المقربين، لكن بمتابعة حياة كلا النجمين تظهر أسباب واقعية تؤكد أن الأمر شائعة وأن زواجهما ممنوع بحكم تلك الأسباب.فارق السنالبداية، تأتي مع فرق العمر بينهما؛ فدينا الشربيني من مواليد عام 1985، وتبلغ من العمر 32 عاما، بينما يبلغ سن الهضبة 56 عاما فهو من مواليد عام 1961، مما يجعل فارق العمر بينهما 24 سنة، ما يعد سببا قويا قد يجعل عمرو يفكر ألف مرة قبل إعلان ارتباطه بدينا لجمهوره حتى لا تثار ضجة وتساؤلات، فضلًا عن احتمالية عدم التوافق.زواج الهضبةومن الأمور التي قد تصعب فكرة الارتباط، أن عمرو متزوج فعلا من زينة عاشور ويعيش حياة مستقرة، ورغم أن زواجه لم يسلم من الشائعات، فتتردد بين حين وآخر شائعة حول انفصاله عن زوجته، إلا أن عمرو يحرص على التأكيد على استقرار علاقته الزوجية من خلال نشر صور له مع زوجته وأبنائه ليوصل رسالة مفادها أنه ينعم بحياة أسرية متميزة ومستقرة.حرب الشائعاتومن الأسباب التي قد تمنع زواج النجمين، الشائعات والأزمات التي واجهت دينا في حياتها، فقد سبق وصدر ضدها حكم بعد اتهامها بتعاطي المخدرات، وحكمت محكمة جنايات القاهرة عليها بالسجن عام وغرامة 10 آلاف جنيه، في قضية تعود لعام 2013، وقضت عام في السجن، وعادت لممارسة نشاطها الفني بعد أن قامت بتسوية مشكلاتها في نقابة الممثلين بسبب السجن، بالإضافة إلى حرص عمرو على نجوميته وصورته أمام جمهوره كزوج ينعم بحياة أسرية مستقرة.