الكومى: التشكيل الجديد لـ«القومى لحقوق الإنسان» يبعث الطمأنينة للخارج

الكومى: التشكيل الجديد لـ«القومى لحقوق الإنسان» يبعث الطمأنينة للخارج

لجنة حقوق الإنسان

أكد عضو لجنة حقوق الإنسان، محمد الكومى، أهمية وضع مجلس النواب تشكيل المجلس القومى لحقوق الإنسان كأحد أولوياته، خلال دور الانعقاد الثالث، بعد إقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى له.

وأضاف فى تصريحات صحفية، أن التشكيل الجديد من شأنه إعطاء رسالة طمأنينة للخارج، وانطباع لديهم بمدى اهتمام الدولة بمجال حقوق الإنسان، وأنه يسير فى الطريق الصحيح، مشيرا إلى أن طول المدة التى يستمر فيها المجلس الحقوقى الحالى بعد انتهاء مدته يضعنا فى موقف غير جيد، لذا على مجلس النواب الإسراع فى الانتهاء من إجراءات تشكيل المجلس القومى الجديد فى أقرب وقت.

ووصف مشروع قانون المجلس القومى لحقوق الإنسان بـ"المتوازن"، حيث منحه الاستقلالية ومزيد من الصلاحيات، مشيراً إلى أن البرلمان فى المقابل يقع على عاتقه مسؤولية متابعة هذا الملف والعمل على تصحيح الصورة الذهنية والانطباعات التى لدى البعض خارجيا عن وضع حقوق الإنسان لما يؤثر إيجابياً على كثير من المناحى والملفات المتنوعة اقتصاديا وسياسيا.