صور| هل يفعلها «الفراعنة»؟.. بداية رائعة للمحترفين تمهد طريق المونديال

صور| هل يفعلها «الفراعنة»؟.. بداية رائعة للمحترفين تمهد طريق المونديال

المحترفون فى مصر

يخوض منتخب مصر مواجهتين حاسمتين أمام أوغندا يومى 31 أغسطس و5 سبتمبر، ضمن مجموعته بالتصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العام فى روسيا 2018، والتى يتصدرها برصيد 6 نقاط، وفى حالة الفوز فى المواجهتين سيضع الفراعنة قدما فى المونديال الغائب منذ عقود.

وفى إطار الاستعداد لهاتين المواجهتين طلب الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للفراعنة من الجهاز المعاون له تقريراً خاصاً عن مشاركة اللاعبين المحترفين فى المباريات الودية مع أنديتهم فى الفترة الحالية، لتقييم أدائهم.

وكان المنتخب الأول يعانى فى الموسم المنتهى من قلة مشاركات اللاعبين المحترفين فى الخارج والذين يعتمد عليهم تماما، ولكن يبدو أن الأمر سيتغير مع انطلاق الموسم الجديد والذى بدأت بشائره تحل، بظهور مختلف للمحترفين وتألق غير عادى لهم، وظروف محيطة بهم جعلت الأمور مهيئة للاطمئنان على المنتخب بين أقدامهم.

ويرصد "مبتدا" الانطلاقة الرائعة لنجوم مصر المحترفين فى الدوريات الأوروية والعربية والتى بالقطع ستؤثر على مشوار المنتخب نحو حلم المونديال الغائب.

محمد صلاح

بداية ممتازة ورائعة"، كان العنوان الأبرز للموقع الإلكترونى لنادى ليفربول الإنجليزى، الذى أشاد بأداء النجم المصرى محمد صلاح فى المشاركة الأولى له مع فريفه الجديد، بمباراة ودية ضد ويجان، انتهت بالتعادل بهدف لمثله.

نجح "الفرعون الصغير" فى تسجيل الهدف الوحيد لفريق "الريدز" فى المباراة الاستعدادية التى شارك فيها صلاح إلى جانب فيليب كوتينهو وروبيرتو فيرمينو فى خط الهجوم.

ونشرت صفحات النادى على "فيسبوك" منشورات عدة تحتفل بالنجم المصرى عند تسجيل الهدف والاحتفال به، حتى أن غلاف صفحة ليفربول على موقع التواصل الاجتماعى أصبح يحمل صورة محمد صلاح.

ومن جانبه أشاد يورجن كلوب، المدير الفنى لنادى ليفربول الإنجليزى، بانطلاقات النجم المصرى محمد صلاح، خلال مشاركته فى مباراة ليفربول وويجان الودية التى أقيمت مساء الجمعة، ضمن استعدادات "الريدز" لخوض منافسات الموسم الجديد، مؤكدا أنه لاعب سريع بشكل رهيب.

وأضاف: "قد تواجد معنا فى التدريبات لمدة يومين، ثم كان عليه أن يذهب إلى العاصمة الفرنسية باريس، من أجل الحصول على تصريح العمل، والمشاركة فى مباريات ليفربول والآن هو هنا، ونحن نقول لندعه يلعب".

محمد الننى

منذ انضمام محمد الننى لاعب وسط بازل إلى آرسنال فى يناير 2016 وأرسن فينجر المدير الفنى للمدفعجية يستعين به فى وسط الملعب مركزه التقليدى، وذكر تقرير عبر موقع (Suawka) الإنجليزى الشهير أن الننى الذى لعب 40 مباراة بقميص آرسنال أغلبها فى مركز لاعب الوسط المدافع، أظهر قدرته على اللعب فى مركز جديد وهو قلب الدفاع.

ومع وجود خيارات محدودة أمام فينجر فى مواجهة ويسترن سيدنى دفع بالننى فى قلب الدفاع مع لورنت كوشيلنى.

وبحسب وصف التقرير فإن الننى لم يظهر كأنه غريب عن موقعه فى وسط الملعب، وبعد عودته لمركزه المفضل نجح فى تسجيل الهدف الثالث لأرسنال.

ورغم تألق الننى فإنه لا يبدو أن فينجر سيعتمد عليه فى هذا المركز لأنه ليس الأكثر طبيعية بالنسبة لصاحب القميص 33.

واختتم بأن مع وجود الننى الذى يمكنه المشاركة فى أكثر من مركز هو أمر حميد بالنسبة لأرسن فينجر.

رمضان صبحى

سجل بيراهينو الهدف الأول لفريق ستوك سيتى الإنجليزى، المحترف ضمن صفوفه اللاعب المصرى رمضان صبحى، أمام موناكو الفرنسى، بالمباراة الودية التى جمعتهما، ضمن استعدادات الفريقين لخوض منافسات الموسم الجديد.

بداية الهجمة جاءت من عند رمضان صبحى، لاعب وسط منتخب مصر الذى مرر الكرة لشاكيرى الذى يرسل عرضية لإمبولا الذى يسدد فى القائم قبل أن يودع بيراهينو الكرة فى الشباك بالدقيقة العاشرة من عمر المباراة.

مساهمة رمضان فى الهدف بالإضافة للمساته السحرية ستكون دافعا له للاستمرار فى التألق، والظهور بشكل رائع مع ناديه وبالتالى مع منتخب مصر.

تريزيجيه

تألق محمود حسن تريزيجيه فى الدورى البلجيكى مع فريق موسكورن وأظهر قدرات عالية، وكذلك مع المنتخب فى بطولة إفريقيا الماضية، ما جلب له العديد من العروض، بينها العودة لناديه الأهلى، لكنه رفض لثقته فى قدرته على الاستمرار فى عالم الاحتراف، وهى الثقة التى ستعود بالفائدة على المنتخب بكل تأكيد.

وبالفعل انتقل تريزيجيه، لصفوف نادى قاسم باشا التركى، وخاض معه تدريبات المعسكر التحضيرى استعدادا للظهور الأول له بقميص الفريق أمام نظيره أيوب سبور وديا.

كهربا

قدم محمود "كهربا" مستويات رائعة مع اتحاد جدة فى الموسم الماضى، والذى لعب ضمن صفوفه على سبيل الإعارة قادماً من الزمالك، وقاد الفريق للحصول على بطولة كأس ولى العهد السعودى على حساب النصر، كما تمكن من تسجيل 16 هدفاً بمسابقة الدورى السعودى.

تألق كهربا دفع الفريق الاتحادى للقتال من أجل استمراره وتجديد إعارته عاما آخر من نادى الزمالك رغم المغالاة المالية للأبيض، ما جعل اللاعب فى وضع معنوى رائع، لأنه كان راغبا فى الاستمرار مع الاتحاد، وهو ما يعنى استقراره نفسيا وبدنيا ما يعود بالفائدة على المنتخب.
ما قدمه اللاعب جعل زملاءه فى نادى اتحاد جدة يتحدثون عنه بشكل رائع حيث قال فواز القرنى حارس المرمى: "محمود كهربا يحظى بشعبية كبيرة داخل صفوف الفريق والكل يحبه".

وقال عوض خريص، لاعب وسط اتحاد جدة، فى تصريحات لصحيفة "النادى" السعودية: "كهربا لاعب رائع ومميز، هو مكسب كبير للفريق وكنت أتوقع أن يسجل هدفاً أمام النصر فى نهائى كأس ولى العهد السعودى وهو ما تحقق".

فؤاد أنور أحد أساطير الكرة السعودية، قال عنه عقب مباراة اتحاد جدة والنصر فى نهائى كأس ولى العهد السعودى: "كهربا أثبت للجميع فى مباراة النصر أنه يمتلك شخصية قوية وهيبة داخل أرض الملعب".

وأشاد بكهربا أيضا الأرجنتينى دييجو سيميونى، المدير الفنى لنادى أتلتيكو مدريد الإسبانى، عقب تألقه فى المباراة الودية التى جمعت اتحاد جدة وأتلتيكو فى ديسمبر الماضى بملعب "الجوهرة" والتى انتهت بفوز الفريق الاسبانى بثلاثة أهداف مقابل هدفين، قائلاً: "كهربا لاعب تكتيكى من طراز عال ونموذجى، قدم مباراة رائعة أمامنا".

عصام الحضرى

رغم تخطيه سن الأربعين، إلا أنه لا يمل من خوض التحديات، فبعد موسم طويل شهد تألقه فى بطولة الأمم الإفريقية مع المنتخب، واستمرار التألق مع نادى وادى دجلة، يواصل السد العالى، تحدياته الموسم المقبل فى الدورى السعودى.

وقع الحضرى عقود انضمامه لنادى التعاون السعودى، وعينه على المنتخب، حيث يسعى بكل قوة لإثبات ذاته، وأحقيته أن يكون الحارس الأول فى مصر، من خلال أدائه فى دورى جميل، والذى يعتبره بوابته للعودة والظهور فى المونديال حال تأهل الفراعنة، وهو الحلم الذى تحدث عنه كثيرا، وهو ما يعنى أن الحضرى يمتلك الحافز القوى الذى بالتأكيد سيكون مؤثرا ومفيدا للمنتخب حال استغلاله، لما يمتلكه الحارس الكبير من خبرة.

عمر جابر

رغم عدم مشاركة عمر جابر مع فريقه بازل السويسرى طوال الموسم الماضى، ورغم أنه لم يظهر أيضا خلال المباراة الودية التى أقيمت أمس أمام لشبونة، إلا أن اللاعب الشاب يملك الطموح الكافى والإصرار على إثبات ذاته، خاصة أن فريقه حقق دورى وكأس سويسرا الموسم الماضى، وهو ما يعول عليه "كوبر" لعودة اللاعب إلى الظهور بشكل جيد مع المنتخب.

عمرو وردة

رغم أنه وجه جديد على منتخب مصر، ظهر فى بطولة الأمم الإفريقية الماضية، إلا أن كوبر قد يعتمد عليه فى صفوف المنتخب خلال مواجهاته القادمة خاصة بتصفيات المونديال.
ودخل نادى إسبانيول الإسبانى السباق على ضم الجناح المصرى عمرو وردة لاعب نادى باوك اليونانى فى فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأبدى مسؤولو نادى إسبانيول رغبتهم فى الحصول على خدمات لاعب الأهلى السابق فى الوقت الذى يخوض فيه فترة الاستعداد للموسم الجديد مع فريقه اليونانى.

وكان جراسهوبر زيورخ السويسرى قد دخل هو الآخر فى مفاوضات مع عمرو وردة ومسؤولى باوك من أجل ضم وردة.

وينتظر اللاعب حسم موقفه مع إدارة نادى باوك اليونانى لإعلان القرار النهائى سواء ببيعه لأحد الناديين أو الاستمرار مع صفوف الفريق فى الموسم القادم.

ولا شك أن هذه العروض التى تنهال على اللاعب، سيكون لها مفعول السحر فى تطور أدائه، ما سينعكس على المنتخب حال اعتماد كوبر عليه.