تأجيل إعادة محاكمة نجل الشاطر فى التخابر لـ19 سبتمبر

تأجيل إعادة محاكمة نجل الشاطر فى التخابر لـ19 سبتمبر

خيرت الشاطر

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامى، والمنعقدة بأكاديمية الشرطة، الاستماع إلى شهود الإثبات فى إعادة إجراءات محاكمة الحسن خيرت الشاطر، نجل نائب مرشد الإخوان، فى الحكم الصادر ضده غيابيا بالإعدام فى قضية التخابر مع حماس لـ19 سبتمبر.

جاء ذلك لتقديم ما يفيد عمر المتهم وتقديم بطاقة الرقم القومى وشهادة الميلاد ولضم مفردات أوراق القضية من محكمة النقض.

وفى جلسة "لم تستغرق دقائق"، خاطب القاضى الدفاع بأن المحكمة ستضم المفردات الخاصة بالقضية، فيما طلب المحاميان أسامة الحلو وعبد المنعم عبد المقصود، لقاء المتهم، مشيرين إلى أنه وبعد القبض عليه لم يلتقيا به.

وكان الحسن الشاطر، قد ألقى القبض عليه يوم 15 فبراير الماضى، داخل عقار سكنى بمدينة نصر، حيث يواجه بالإضافة إلى الحكم الغيابى بالإعدام فى قضية "التخابر"، اتهام آخر بنشر دعايات تحريضية على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك".

وتدور وقائع القضية "وفقا للتحقيقات" بين أعوام 2005 حتى 2013، متمثلة فى تورط أعضاء مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان، وأعضاء مجلس الشعب السابقين التابعين للجماعة، بارتكاب جرائم التخابر مع التنظيم الدولى، وحركة حماس، والحرس الثورى الإيرانى، وحزب الله، والتحالف مع جماعات تكفيرية فى سيناء، لتنفيذ مخطط إسقاط النظام المصرى والاستيلاء على السلطة بالقوة.