النيابة تتحفظ على أول خيوط ضبط المتهمين فى حادث المعادى الإرهابى

النيابة تتحفظ على أول خيوط ضبط المتهمين فى حادث المعادى الإرهابى

السيارة المستهدفة فى الهجوم الإرهابى

أصدر المستشار أحمد عبدالعزيز، رئيس نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، بإشراف المستشار وائل شبل، قرارا بالتحفظ على كاميرا مراقبة خاصة بجراج عمومى بالقرب من حادث تفجير سيارة الأمن المركزى بطريق الأوتوستراد، أمس.

وأمرت النيابة بإرسال التسجيلات إلى خبراء اتحاد الإذاعة والتليفزيون لتفريغها، للتواصل إلى الجناة.

يذكر أن المستشار محمد عماد، مدير نيابة حوادث جنوب، أمر بانتداب خبراء المعمل الجنائى والمفرقعات لفحص العبوة الناسفة، وبيان المواد المكونة لها.

كان فريق من النيابة قد انتقل إلى مستشفى الشرطة للاستماع إلى أقوال المصابين فى الحادث، وأمرت النيابة باستدعاء شهود الواقعة للاستماع إلى أقوالهم، وكلفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة والأمن الوطنى بسرعة التحريات وتضييق دائرة الاشتباه للوصول إلى الجناة.

كما أمرت بتشريح جثة الضابط المتوفى، لبيان سبب الوفاة وإعداد تقرير فنى حول الصفة التشريحية للجثمان.