زيدان يتواصل مع رونالدو للعدول عن قراراه بالرحيل

زيدان يتواصل مع رونالدو للعدول عن قراراه بالرحيل

رونالدو

أكدت وسائل إعلام إسبانية أن الفرنسى زين الدين زيدان، المدير الفنى لنادى ريال مدريد الإسبانى، تحدث مع البرتغالى كريستيانو رونالدو، للتأكد من صحة شائعات رحيله عن الفريق، بعد اتهامه بالتهرب الضريبى، وإقناعه بالعدول عن قراره.

وكانت الصحافة البرتغالية، أعلنت غضب واستياء كريستيانو رونالدو، من اتهامه بالتهرب الضريبى، وأنه أبدى رغبته فى الرحيل عن إسبانيا، والبحث عن فريق جديد.

وينتظر مجلس إدارة الملكى برئاسة فلورنتينو بيريز، انتهاء بطولة كأس العالم للقارات المقامة فى روسيا، والتى ستلعب آخر مبارياتها يوم 2 يوليو المقبل، للتحدث مع اللاعب، وإقناعه بتغيير رأيه.

وذكرت صحيفة "ماركا " الإسبانية أن زيدان، الذى يقضى العطلة مع عائلته فى إيطاليا، اتصل برونالدو، المتواجد فى معسكر منتخب البرتغال للمشاركة فى بطولة كأس العالم للقارات بروسيا، وقال له إن الفريق بحاجة له، وطلب منه إعادة التفكير فى القرار.

وأشارت الصحيفة إلى أن سيرجيو راموس، قائد الملكى، تحدث أيضًا مع "صاروخ ماديرا" للتراجع عن القرار، خاصة وأن "الدون" لعب دورا هاما خلال الموسم المنتهى فى حصد الفريق لبطولتى الدورى الإسبانى، ودورى الأبطال، بتواجده فى المباريات الكبيرة، وتشجيع زملائه فى الفريق على الاستمرار فى القتال، بالإضافة إلى أهدافه الحاسمة.

وكانت نيابة مدريد، اتهمت كريستيانو، بالتهرب الضريبى بقيمة 14.7 مليون يورو بشكل "متعمَّد"، مشيرة إلى أنه استغل شركة تأسست فى عام 2010، كى يُخفى الدخل الذى حققه فى إسبانيا نظير حقوق تسويق صورته.

وقال الادعاء، إن رونالدو تهرب من سلطات الضرائب بمبلغ 1.4 مليون يورو فى 2011، و1.7 مليون يورو فى 2012، و3.2 مليون يورو فى 2013، و8.5 مليون يورو فى 2014.

وأشارت تقارير صحفية إسبانية، إلى أن البرتغالى، وبالنظر للجرائم الضريبية المتهم بها، فإنه قد يواجه عقوبة سجن، قد تصل إلى 7 سنوات.

يذكر أن كريستيانو انضم إلى ريال مدريد فى 2009 بصفقة بلغت 94 مليون يورو، قادمًا من مانشستر يونايتد، كما أنّه جدد عقده مع النادى الملكى لينتهى فى 2021 بشرط جزائى يصل إلى مليار يورو.