صدقى صبحى: الدفاع عن الوطن مهمة مقدسة لا تهاون فيها

صدقى صبحى: الدفاع عن الوطن مهمة مقدسة لا تهاون فيها

الفريق أول صدقى صبحى – القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربى

أكد الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى أن الدفاع عن الوطن وتأمين حدوده وكرامة شعبه العظيم مهمة مقدسة لا تهاون فيها.

وشدد القائد العام خلال لقائه مع مقاتلى الدفاع الجوى على استمرار التطوير والتحديث فى منظومة الدفاع الجوى وفقا لمنهج علمى مدروس ومحدد لتنمية القدرات القتالية والفنية للقوات المسلحة لوصولها لأعلى معدلات الكفاءة والاستعداد القتالى.

وأشار إلى الدور الوطنى الذى يقوم به رجال الدفاع الجوى ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة فى تأمين سماء مصر وفرض السيادة والسيطرة الكاملة على مجالها الجوى.

بدأت مراسم اللقاء بالوقوف دقيقة حداد تكريما لارواح الشهداء الذين قدموا ارواحهم ودماءهم فداء للوطن، ونقل القائد العام تحية الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة واعتزازه برجال القوات المسلحة.

وأشار القائد العام إلى حرص القيادة العامة على وامتلاك منظومة متكاملة من الأسلحة ونظم الاستطلاع والإنذار واليات القيادة والسيطرة لتواكب أحدث النظم التكنولوجية العالمية بما يدعم قدرتها على تنفيذ المهام المكلفة بها تحت مختلف الظروف، موجها التهنئة لأبطال ومقاتلى الدفاع الجوى بمناسبة العيد السابع والأربعين لانشاء حائط الصواريخ الذى يعد نقطة تحول فى مسيرة العسكرية المصرية فى التاريخ الحديث.

ووجه القائد العام التحية للأبطال المرابضين فى مواقعهم يواصلون الليل والنهار بالتعاون مع باقى الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية، وطالبهم بالاستمرار فى بذل الجهد والعرق فى التدريب واليقظة التامة والحفاظ على معداتهم.

ومن جانبه أكد الفريق على فهمى قائد قوات الدفاع الجوى خلال كلمته أن جهد رجال الدفاع الجوى لم يتوقف للحفاظ على الاستعداد والكفاءة القتالية العاليه لكي يظلوا قادرين دائماً على أداء مهامهم المقدسة فى حماية سماء مصرنا الغالية، وأشار إلى حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على أن تواكب قوات الدفاع الجوى لأحدث النظم التكنولوجية، وامتلاك منظومة متكاملة من الأسلحة والاستطلاع والانذار واليات القيادة والسيطرة المتطورة بما يدعم قدرتها على تأمين المجال الجوى المصرى وتنفيذ المهام المكلفة بها تحت مختلف الظروف.

وقام القائد العام بتكريم الفريق عبد المنعم التراس قائد قوات الدفاع الجوى السابق ومنحة وسام الجمهورية من الطبقة الأولى والذى صدق على منحه الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة تقديرا لجهوده فى خدمة الوطن، كما قام بتكريم المتميزين من القادة والضباط والصف والجنود تقديراً لتفوقهم وتفانيهم في اداء مهامهم والانشطة التدريبية المكلفين بها خلال العام التدريبى المنقضى والوصول إلى أعلى مستويات الكفاءة البدنية والقتالية.

كما التقى الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربى مع عدد من الطلبة وأعضاء هيئة التدريس بالكليات والمعاهد العسكرية بمقر الكلية الحربية وشاركهم تناول وجبة الإفطار، مؤكدا أن بناء الأجيال الجديدة القادرة على تحمل المسئولية فى حماية الوطن والدفاع عنه من الأهداف الرئيسية التي تحرص القوات المسلحة علي تحقيقها، وذلك استنادا لأسس علمية وتكنولوجية وطاقات بشرية خلاقة قادرة على الابتكار والتطوير والبحث العلمى فى مختلف المجالات.

وأشاد بالجهد الذى يبذله القائمون على المنظومة التعليمية بالكليات والمعاهد العسكرية لدعم مسيرة التطوير والتحديث والحفاظ على التقدم العلمى والتقنى داخل الحصون والقلاع التعليمية بالقوات المسلحة.

وأوصى القائد العام طلبة الكليات والمعاهد العسكرية بضرورة الحفاظ على المستوى الراقى للياقتهم البدنية والحفاظ على الانضباط العسكرى فى المظهر والجوهر لأنه المقياس الحقيقى لتقدم القوات المسلحة، والتحلى بكافة الصفات الحميدة ليكونوا بذلك قدوة لجميع ابناء مصر بإعتبارهم جزء اصيل من شبابها تتواصل بهم مسيرة عطاء القوات المسلحة للحفاظ على امن الوطن واستقراره.

كما قام القائد العام بتكريم المتميزين من طلبة الكليات والمعاهد العسكرية تقديرا لتفوقهم الدراسي والعلمي خلال فترة دراستهم.

حضر اللقاء الفريق محمود حجازى رئيس اركان حرب القوات المسلحة وعدد من كبار قادة القوات المسلحة ومديرو الكليات والمعاهد العسكرية .