«التعليم» تحذف 25 يناير و30 يونيو من التاريخ

«التعليم» تحذف 25 يناير و30 يونيو من التاريخ

ثورة 30 يونيو

أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، الانتهاء من وضع المنهج الجديد لمادة التاريخ لطلاب الثانوية العامة والذى يتم تدريسه العام المقبل، مؤكدة أن إحدى دور النشر الخارجية فازت بوضع المنهج الجديد.

وقالت مصادر بوزارة التربية والتعليم، إن المنهج الجديد لكتاب التاريخ للصف الثالث الثانوى لن يحتوى على موضوعات تخص 25 يناير و30 يونيو، حيث تقرر حذف الوحدة الخاصة بهما من الكتاب، بعد توصية من اللجنة المختصة بتطوير المنهج.
وأضافت المصادر، أن وجود موضوعات ودروس فى المنهج مرتبطة بـ30 يونيو ومقدماتها وأسبابها ونتائجها تسبب فى المزيد من المشكلات سواء فى المدارس أو عند وضع الامتحانات، كما أن التاريخ من المفترض أن يُكتَب بعد مرور أحداثه بفترة زمينة تصل إلى 15 عاما على الأقل.
ولفتت المصارد، إلى أن الوزارة عندما وضعت هذه الأحداث فى المناهج كان من قبيل سرد الأحداث وليس كتابة تاريخ، موضحة أن ثورة 23 يوليو 1952 هى آخر أحداث مصرية سوف تُذكر فى المنهج الجديد.
وكانت وزارة التعليم، أعلنت تأليف منهجى التاريخ للثانوية لاعامة والدراسات للشهادة الإعدادية فى إطار خطة الوزارة لتأليف مناهج جديدة بمختلف الصفوف الدراسية.