صور| إحباط تهريب آثار قادمة من إثيوبيا

صور| إحباط تهريب آثار قادمة من إثيوبيا

مطار القاهرة

أحبطت جمارك البريد المصرى بقرية البضائع بمطار القاهرة الدولى، محاولة تهريب مجموعة من القطع الأثرية قادمة داخل 3 طرود من إثيوبيا.

وصرحت مصادر جمركية بقرية البضائع بمطار القاهرة، أنه أثناء قيام الوردية الثالثة بجمرك البريد المصرى برئاسة حمدان حسن القائم بالضبط، وأحمد رشاد مأمور الجمرك، وذلك بوجود مدير جمرك الورديات علوى حافظ، بأعمال الكشف على 3 طرود شخصية واردة من إثيوبيا بأوزان 1.8 كيلو جرام، و2.4 كيلو جرام، و4.5 كيلو جرام، تبين أنها تحتوى على 5 مصاحف قديمة ومخطوطة كلها باليد، وقطعة "قدر ماء"، و6 مقابض سلاح لجنجر أو سيف.

وأمر علوى حافظ مدير جمرك الورديات، بحجزهم للعرض على لجنة الآثار.

وبالعرض على مدير عام طرود البريد عبد المنعم عليوة، أمر باستدعاء اللجنة الأثرية بمطار القاهرة الجوى، كما أمر بتشكيل لجنة ضمت: عماد محمد عزت وأحمد رجب مديرى إدارة الحركة، وجون جميل رئيس قسم الحركة، لتحرير استمارة جرد بالمضبوطات وحجز الطرود وتحرير محضر بالواقعة.

وبعد العرض على اللجنة الأثرية، انتهى تقريرها إلى صحة اشتباه الجمارك من أن المضبوطات أثرية وتعود للعهد العثمانى، وتخضع لقانون الآثار رقم 117 لسنة 1983 وتعديلاته وأكدوا صحة اشتباه الجمرك وتم مصادرتها لصالح وزارة الآثار.

وبالعرض على عبد المنعم عليوة مدير عام جمارك طرود البريد، ومحمد محمود رئيس الإدارة المركزية للصادرات والواردات الجوية، أمرا بحجز الطرود، وتنفيذ قرار اللجنة العليا للآثار بمصادرتها لصالح وزارة الآثار، وطبقا للقانون رقم 8 لسنة 2009 والخاص بحماية المخطوطات.