معلومات عن مدينة ريتشموند في فرجينيا

معلومات عن مدينة ريتشموند في فرجينيا

    مدينة ريتشموند في فرجينيا

    تُعدّ مدينة ريتشموند عاصمة الولايات الكونفدرالية الأمريكية، تأسست في عام 1737م، كما أنها عاصمة لولاية فرجينيا كومنولث منذ عام 1780م، وهي مدينة في الولايات المتحدة الأمريكية، وتعتبر مدينةً مستقلةً، وليست جزءاً من أي مقاطعةٍ في البلاد، رغم أنها تعتبر أحياناً تابعةً لمقاطعة هنريكو، وهي تعدّ مركزاً لمنطقة ريتشموند الكبرى، ومركزاً لمنطقة ريتشموند متروبوليتان الإحصائية.

    سكان مدينة ريتشموند

    تحتل مدينة ريتشموند المرتبة الثالثة في ولاية فرجينيا من حيث عدد السكان، حيث وصل عدد سكانها حسب آخر الإحصائيات ما يقارب 202,111 نسمة، والجدير بالذكر أن عدد السكان السود في المدينة أكبر من عدد السكان البيض، حيث يشكل السود ما نسبته 52.3 % من مجموع السكان، مقابل نسبة 41.6% من السكان البيض.

    موقع مدينة ريتشموند

    • يعتبر موقع مدينة ريتشموند استرتيجياً جداً، مما جعلها مستعمرة مهمة للإنجليز الذين استقروا فيها فترة من الزمن، كما أصبحت عاصمةً للمستعمرة في عام 1780م، وذلك في فترة الحرب الثورية.
    • تُحاط المدينة بمقاطعتي شستر فيلد، وهنرايكو، كما أنها تقع عند تقاطع الطريقين السريعين؛ وهما: طريق 288، وطريق 295، والطريقين السريعين 95، والطريق 64، كما يعبرها نهر يُطلق عليه اسم جيمس ريفر.

    أبرز ما اشتهرت به مدينة ريتشموند

    اشتهرت مدينة ريتشموند بأنها مدينة غير آمنة، وظلت كذلك حتى وقتٍ قريب، حيث صُنفت بأنها خامس أخطر مدينة في أمريكا، وتصدرت هذا التصنيف لمدة خمسة أعوام متتالية، أما في الوقت الحاضر أصبحت من المدن الآمنة نوعاً ما، ويمكن السير في شوارعها بشكلٍ آمنٍ أكثر من أي وقتٍ مضى، وعلى الرغم من ذلك يجب تجنب السير في الطرق البعيدة، والأماكن المشبوهة، وعدم الخروج من البيت في الساعات المتأخرة جداً.

    مناخ مدينة ريتشموند

    تتمتع مدينة ريتشموند بمناخٍ جميل، ويمكن لمن يعيش فيها أن يُشاهد جميع الفصول في نفس الوقت، فالشتاء فيها يبلغ ذروته في بدايات كانون الأول، ويمتد إلى نهاية شباط، وقد يتساقط الثلج في هذه الفترة، أما الربيع فيمتد من شهر آذار إلى شهر أيار، والصيف يأتي بعده، ويتميز بأنه صيف حار ورطب في الوقت نفسه.

    أهمية مدينة ريتشموند الاقتصادية

    • تعتبر منذ بدايات القرن العشرين بأنها ضمن أول أنظمة الترام الكهربائية التي لاقت نجاحاً كبيراً، كما أنها تعدّ مركزاً وطنياً للتجارة الأمريكية بالنسبة للأفارقة، ومركزاً للثقافة، وخصوصاً حي ارد جاكسون.
    • يعدّ الدافع الأساسي للاقتصاد فيها هو التمويل، والحكومة، والوكالات الحكومية المحلية، والشركات المحلية المصرفية والقانونية البارزة، والقانون، كما أنها موطن لمحكمة الاستئناف للدائرة الرابعة، والتي تعدّ واحدةً من ثلاث عشرة محكمة استئناف موجودة في الولايات المتحدة الأمريكية، كما يوجد فيها عددٌ من المواقع السياحية والتاريخية، والبنك الاحتياطي الفيدرالي، ومقر قيادة السيادة الموارد، وخمسمئة شركة.
    M M
    @مرسلة بواسطة
    ���� ����� ����� ���� �� ���� المصدر 24 .

    إرسال تعليق