كيفية إنتاج زيت الزيتون

كيفية إنتاج زيت الزيتون

    زيت الزيتون

    يعدّ زيت الزيتون من أشهر الزيوت الموجودة بالعالم، ويتم إنتاجه من خلال عصارات الزيتون المنتشرة بشكل كبير في مناطق البحر الأبيض المتوسط، حيث لا يمكن الاستغناء عنه لأنّه يحتوي على العديد من الفوائد؛ فيستخدم زيت الزيتون في الطب، والطهي، والأدوية، وإنتاج الصابون، وتستبدل الزيوت المضرة التي تحتوي على دهون ضارة بزيت الزيتون حيث يقلل نسبة الكولسترول في الجسم على عكس الزيوت الأخرى.

    كيفيّة إنتاج زيت الزيتون

    • قطف الزيتون الناضج، أو انتظاره لينضج بعد القطف.
    • استثناء الزيتون من أوراقه لعدم التسبب بطعم مر للزيت.
    • تنظيف ثمار الزيتون جيداً.
    • جرش ثمار الزيتون في الطاحونة الحجرية أو المعدنية.
    • تقليب الزيتون وزيت الزيتون باستخدام جهاز التقليب والخلط لعجنه، حيث يسخن زيت الزيتون تحت درجة حرارة ثلاثين درجة لفصله عن الماء.
    • كبس زيت الزيتون باستخدام ماكينة الحصر.
    • فصل السوائل أي الماء والزيت عن المواد الصلبة مثل النوى وأنسجة الزيتون المطحون، عن طريق الطرد المركزي.
    • فصل زيت الزيتون عن الماء أيضاً باستخدام طريقة الطرد المركزي.
    • تخزين الزيت في أنابيب معدنية ستانلس تحت درجة حرارة من خمس عشرة إلى ثماني عشرة، وذلك لحمايتها من أشعة الشمس أو الهواء.
    • تعبئة الزيت في عبوات وتغليفه بعد فلترته من أي شوائب.

    عوامل تؤثر في عملية إنتاج زيت الزيتون

    • اختلاف كثافة الزيت والماء.
    • درجة الحرارة المرتفعة التي تزيد سهولة الفصل.
    • حجم الزيت وشكله فكلما كان كبير كانت عملية الفصل أسهل.
    • اختلاف لزوجة مكوّنات العجينة المجروشة يسهل عملية الفصل.
    • دور الأبراش فى فصل زيت الزيتون، والذي يكون كالآتي:
      • استخدامها كمرشحات للمواد الصلبة عن السوائل؛ أي الماء والزيت.
      • استخدامها لوضع عجينة الزيتون بعد كبسها على شكل طبقات رقيقة.

    مواصفات الأبراش الممتازة لإنتاج زيت الزيتون

    • الوزن الخفيف ليسهل نقلها.
    • القدرة العالية على الترشيح أثناء عملية الكبس.
    • السمك الرفيع، فكلما كان سمكها رفيعاً كانت ذات مواصفات جيدة.
    • القدرة العالية على تحمل الضغوطات.
    ملاحظة: تكون للأبراش قدرة منخفضة على تخزين الزيت والماء إذا كانت غير مصنوعة من معدن الستانلس.

    فوائد زيت الزيتون

    • يقلل نسبة الكولسترول، ويفتح الأوعية الدموية والشرايين للقلب.
    • يحمي الإنسان من الإصابة بمرض السرطان.
    • يعالج مرض السكري.
    • يرطب الشعر، ويساعد على نموه.
    • يستخدم كمضاد للإلتهابات الجلدية.
    • يحمي البشرة ويعطيها نضارة ويرطبها.
    • يعالج الإمساك.
    • يعالج عسر الهضم.
    • يساعد على إنقاص الوزن.
    • يعالج التهابات المفاصل.
    • ينظف الكبد ويساعد على التخلص من حصى المرارة.
    • يقوي القلب والأوعية الدموية.
    M M
    @مرسلة بواسطة
    ���� ����� ����� ���� �� ���� المصدر 24 .

    إرسال تعليق