نهيان بن مبارك: المشاركة بالاحتفالات تبرز قيمة ودور الإمارات

آخر تحديث : الجمعة 2 ديسمبر 2016 - 1:39 صباحًا

دبي: «الخليج»

رفع الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس اللجنة العليا لليوم الوطني ال45، إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أسمى آيات الشكر والعرفان والتقدير لقيادته الرشيدة لهذا الوطن المعطاء، الذي أصبح وطناً للرخاء والاستقرار، وللحكمة والسلام، وللتقدم والعمران. كما تقدم بعظيم الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد، حكام الإمارات، مقدراً لهم جميعاً دورهم القيادي في تحقيق التقدم والازدهار في مسيرة الدولة، ومؤكداً أنه بفضل ما تحظى به الإمارات من قيادة حكيمة تتحقق مشاركة الجميع، وتتضافر كل الجهود من أجل هذا الوطن، ومن أجل تحقيق إنجازات رائعة تؤكد هويتنا الوطنية، وتعزز لدى أبناء الوطن كافة مبادئ الولاء والانتماء، والقدرة على التعامل الذكي مع معطيات العصر، بما يدعونا دائماً للاطمئنان والاستبشار بمسيرتنا الرائدة.جاء ذلك، خلال تفقد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان يرافقه سفراء وأعضاء عدة من السلك الدبلوماسي للدول المشاركة في الفعاليات، وعفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، إلى جانب عدد من القيادات الثقافية بالدولة، فعاليات «اليوم الوطني ال45» التي تنظمها الوزارة بمنطقة «ستي ووك» بإمارة دبي؛ حيث تابع انطلاق مسيرة الشعوب التي تضم جاليات ما يزيد على 40 دولة عربية وأجنبية، تشارك في المسيرة بملابسها التقليدية وفرقها الشعبية، كما تفقد أجنحة ما يزيد على 17 دولة مشاركة في الاحتفالات ب«اليوم الوطني»، ثم تابع فناني الإمارات والعالم وهو يخطون بريشتهم وألوانهم لوحات في حب الإمارات.وعقب جولته، عبر الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان عن عميق سعادته بالمشاركات الكبيرة من جانب الدول الشقيقة والصديقة لاحتفالات الإمارات ب«اليوم الوطني ال45»، مؤكداً أن ذلك يدل على عمق ومتانة العلاقات الدولية للإمارات، ويؤكد أيضاً أنها أرض التسامح والسلام والأمان، مشيداً بتنوع الفعاليات وثرائها، حيث دمجت الفعاليات العمل التراثي بالعالمي، والثقافي المحلي بالدولي، وعبرت عن التواصل والتلاحم المجتمعي على أرض الإمارات، مثمناً المشاركات الفنية الراقية في احتفالات الثقافة ب«اليوم الوطني».وأضاف أن هذا الكم الكبير من الفعاليات والاحتفالات يهدف إلى تعميق الولاء والانتماء للوطن وقيادته الرشيدة، وتعزيز الهوية الوطنية لمواطني الإمارات، وإبراز عمق التلاحم المجتمعي بين المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات، كما تذكر الجميع بالجهود الكبيرة للقائد والمؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي قدم أعظم مثال لرجل جاهد لتأسيس اتحاد وبناء دولة نفاخر بها العالم، وقاد الإمارات في مسيرة مباركة من النهضة والنماء.ومن جهة أخرى، عبر رؤساء وفود الدول المشاركة في احتفالات «اليوم الوطني ال45» عن سعادتهم البالغة بمشاركة شعب وقيادة الإمارات فرحتهم بيوم الاتحاد، مؤكدين أن الإمارات أصبحت مثالاً عالمياً ليس في التقدم الحضاري والاقتصادي والمعرفي فقط، وإنما صارت نموذجاً للتسامح، والدعم والمساندة لقضايا السلام العالمي، وداعمة لكافة القضايا الإنسانية على مستوى العالم، كما أشادوا بكرم الاستقبال وطيب الإقامة بين الشعب الإماراتي المضياف الذي لم يجدوا منه غير كل محبة وتعاون، مؤكدين أن احتفالات الإمارات ب«اليوم الوطني» مدهشة للغاية؛ حيث يجد الزائر في كل مكان على أرض الدولة مهرجان حب للوطن يشارك فيه الكبير والصغير والمواطن والمقيم.

أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

المصدر :http://wp.me/p5BQNs-1L2K