العصيمي يتوج الفائزين بوسام الاستحقاق الآسيوي

آخر تحديث : الخميس 1 ديسمبر 2016 - 1:09 صباحًا

كرم ماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية بالعاصمة التايلاندية بانكوك، أمس الأول الفائزين بوسام الاستحقاق الآسيوي لدورهم الكبير ومساهمتهم في خدمة الحركة البارالمبية الآسيوية، إضافة إلى الفائزين بجوائز الفئات الستّ بحضور فيليب كرافن رئيس اللجنة البارالمبية الدولية ونائبه أندرو، ومحمد محمد فاضل الهاملي عضو اللجنة البارالمبية الدولية. جاء ذلك عقب نهاية اجتماعات الجمعية العمومية للجنة البارالمبية الآسيوية بمشاركة 33 دولة والتي تقام كل سنتين بدلاً من 4 كما كان سابقاً حيث فاز بجوائز الاستحقاق الآسيوي للشخصيات الرائدة في الحركة البارالمبية مايكل باريدو من الفلبين وأنيتي شو وان، من هونج كونج والمرحومة فاطمة حاج مير من إيران والتي تسلم جائزتها ابنها.فيما فاز اللاعب كنج شو، من الصين بجائزة أفضل لاعب بينما كانت جائزة أفضل لاعبة من نصيب الصينية جنك رونج بينما حصلت الأندونسية سيوسي أندرياني على جائزة أفضل ناشئة وحصل فريق الكرة الطائرة جلوس رجال من إيران، على فئة أفضل فريق رياضي، فيما حصل عبد الفضل أمان الله من إيران، على جائزة فئة أفضل مصور.واطلع الاجتماع على استعداد أبوظبي لاستضافة الجمعية العمومية للجنة البارالمبية الدولية 2017 والتي تقام في سبتمبر/‏أيلول المقبل لأول مرة في المنطقة، والتي تشهد انتخابات اللجنة البارالمبية الدولية والتي لن يترشح خلالها الرئيس الحالي فيليب الذي خدم رياضة ذوي الإعاقة لأكثر من 16 عاماً، حيث تمت الإشادة بتجربة الإمارات في رياضة ذوي الإعاقة ممّا كان له المرود الإيجابي على مسيرتها.واعتمد اجتماع بانكوك بالإجماع، التعديلات واللوائح والنظام الأساسي الذي لم يتم تحديثه منذ 10 سنوات بناء على متطلبات المرحلة المقبلة والإستراتيجية التي تم وضعها في «عمومية أبوظبي» عام 2014 والخاصة بالتعديلات الجوهرية في النظام الأساسي، واعتماد التقريرين المالي والإداري واستحداث فئات جديدة من عضوية اللجنة البارالمبية في المناطق الخمس، لتصبح عضواً فاعلاً وفق ما ينص عليه نظام البارالمبية الآسيوية والدولية.وأشاد المشاركون في الاجتماعات بشفافية المجلس الجديد برئاسة ماجد العصيمي.جدير بالذكر أنّ محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد المعاقين وذيبان المهيري الأمين العام قد مثّلا الإمارات في اجتماع بانكوك.ووصف العصيمي اجتماع بانكوك بالمثمر، والذي سيكون له المرود الإيجابي على مسيرة «فرسان الإرادة» بالقارة الآسيوية.وأكّد أنّ المجلس يدعم المبادرات الجديدة بعد إطلاق الاستراتيجية العام الماضي والخاصة بتطوير رياضة المعاقين في آسيا، من أجل دفع مسيرة جميع الألعاب إلى الأمام حتى يحقق كل آسيوي منتسب لرياضة ذوي الإعاقة أهدافه المطلوبة.

أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

المصدر :http://wp.me/p5BQNs-1KB6