الإمارات تنظم سباق الهجن الأول في إقليم طانطان بالمغرب

آخر تحديث : الخميس 1 ديسمبر 2016 - 1:07 صباحًا

انطلقت أمس الأول فعاليات السباق التمهيدي الأوّل للهجن في إقليم طانطان بالمملكة المغربية، والذي نظمته مؤخراً لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، بدعم من اتحاد سباقات الهجن في دولة الإمارات.وأقيم السباق لمسافة 4 كيلومترات على 8 أشواط بمشاركة من كافة الأقاليم الجنوبية في المغرب، وشارك بتوزيع الجوائز على الفائزين السيد الحسن عبد الخالقي عامل إقليم طانطان.ويُعتبر السباق من ضمن السباقات التمهيدية الستة التي يُنظمها في المغرب، اتحاد سباقات الهجن في الإمارات بدعم من لجنة إدارة المهرجانات بأبوظبي، وذلك استعداداً للسباق النهائي خلال موسم طانطان الثقافي في مايو 2017 بمشاركة رسمية من دولة الإمارات.وكانت دولة الإمارات قد أعلنت في مايو 2016 ضمن مشاركتها في فعاليات موسم طانطان، عن مشروع لإقامة ميدان سباق في إقليم طانطان خلال فترة زمنية لا تتجاوز 6 أشهر، وذلك دعماً لهذه الفئة من مربي الإبل بالأقاليم الصحراوية بالمملكة المغربية الشقيقة، خاصة وأنّ هذه الرياضة أصبحت في تطور مستمر وتحظى باهتمام دولي كبير، وانتقلت من منظور تقليدي إلى اعتماد وسائل التكنولوجيا الحديثة.وأشاد عبد الله المهيري مدير اتحاد سباقات الهجن بالإمارات، بالدعم الكبير للحفاظ على التراث والتقاليد الأصيلة من قبل القيادة الرشيدة، وسعي دولة الإمارات لتطوير سباقات الهجن وتوسيع قاعدتها، باعتبارها رياضة عربية أصيلة تتوارثها الأجيال على مرّ العصور والأزمان.وثمّن المتابعة الكبيرة لهذه الفعالية من قبل الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن، وحرصه الدائم على تعزيز جهود صون التراث.وأوضح محمد بن عاضد المهيري عضو الاتحاد ومدير مسابقة مزاينة الإبل في مهرجان الظفرة، الذي تنظمه سنوياً لجنة إدارة المهرجانات، أنّ السباق قد أقيم في مضمار سباق الهجن الذي أقامته مؤخراً دولة الإمارات في طانطان ليكون أكبر وأوّل مضمار لسباق الهجن من نوعه في إفريقيا.

أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

المصدر :http://wp.me/p5BQNs-1KAU